HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

خاص - تقدّم كبير في مفاوضات فيينا.. الإتفاق النووي في غضون أيام؟

6
AUGUST
2022
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

خاص tayyar.org -

كشف مصدر ديبوماسي رفيع لـtayyar.org عن تقدّم كبير سجّلته في الساعات الأخيرة المفاوضات النووية غير المباشرة بين الولايات المتحدة الأميركية وإيران والجارية في فيينا، لافتا الى أن الأيام القليلة المقبلة تشكل محطة مفصلية في مسعى التوصل الى إعادة إحياء الإتفاق النووي المعروف بـ "خطة العمل الشاملة المشتركة" Joint Comprehensive Plan of Action (JCPOA).
ولفت الى محادثات غير مباشرة قائمة على قدم وساق في قصر كوبورغ الكبير في فيينا بين كبير المفاوضين الأميركيين روبرت مالي ونظيره الإيراني علي باقري كني. ويتولى الممثل السامي للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية جوزيب بوريل ونائبه إنريكا مورا نقل الأفكار بين الجانبين في ما يُعرف بديبلوماسية الحجرتين أو الغرفتين، حيث يمكث في قصر كوبورغ الكبير بشكل منفصل كل من المفاوضين الأميركي والإيراني.
وكشف المصدر الديبلوماسي الرفيع أن لا سقف زمنيا للمفاوضات، لكنها بالتأكيد ستستمر طالما هناك إيجابيات تُسجّل، وهو الأمر الحاصل راهنا، متحدثا عن أفكار جديدة أحدثت إختراقات ملحوظة في سير المحادثات.
وكان التعقيد أصاب المفاوضات في الفترة الأخيرة نتيجة إلتباسات تعرضت لها بفعل ما يعرف بملف الأسئلة التي ارسلتها الوكالة الدولية للطاقة الذرية الى إيران والتي كان من المفترض أن تقدم اجابات عليها، غير أن بيانا أصدرته الولايات المتحدة والمجموعة الأوروبية سبق تقديم الإجابات اعتبرته طهران سلبيا وإنعكس على المحادثات.
وكشف المصدر أن التفاوض في فيينا راهنا يركز فينا يركز على إنهاء هذا الإلتباس.
وتطالب إيران الوكالة الدولية للطاقة الذرية بإنهاء تحقيقها في الأنشطة النووية الإيرانية في ثلاثة مواقع.

MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING