HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

تقرير أممي يكشف أكبر أزمة تواجه 160 مليون طفل في العالم

10
JUNE
2021
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-
أصدرت منظمة العمل الدولية تقريرا جديدا حول عمالة الأطفال، مشيرة إلى أن عدد الأطفال العاملين زاد بصورة غير مسبوقة خلال السنوات الأربع الماضية، ليصل إلى 160 مليون طفل.
 
وذكر تقرير المنظمة الدولية، الذي نشرته على موقعها الرسمي أن الإحصائيات الحالية تشير إلى زيادة في عدد عمالة الأطفال بعدد 8.4 مليون طفل، مقارنة بالإحصائيات السابقة، التي تم تسجيلها قبل 4 سنوات، من تسجيل الإحصائيات الجديدة.
 
وبحسب تقرير المنظمة فإن عدد الأطفال العاملين في العالم في الوقت الحالي وصل إلى 160 مليون طفل، وفقا لإحصائيات عام 2020.
وصدر التقرير بالتزامن مع استعدادات العالم للاحتفال باليوم العالمي لمكافحة عمالة الأطفال، الذي يوافق 12 يونيو/ حزيران من كل عام.
 
ويشير التقرير إلى أن الفئة العمرية من 5 إلى 11 عاما تمثل نحو نصف عدد الأطفال العاملين في العالم، كما ارتفع عدد العاملين منهم في أعمال خطرة بمقدار 6.5 مليون طفل منذ عام 2016.
 
وشهدت القارة الأفريقية زيادة كبيرة في عدد الأطفال العاملين خاصة في منطقة جنوب الصحراء الكبرى، وسجلت عمالة الأطفال في زيادة بمقدار 16.6 مليون طفل، في ذات الوقت الذي تفاقمت فيه الأزمة في مناطق أخرى بسبب جائحة كورونا.
 
وحذر التقرير من أن 9 ملايين طفل قد يضطرون للعمل خلال الفترة المقبلة حتى 2022 بسبب جائحة كورونا، بينما تشير إحصائيات إلى أن هذا الرقم قد يرتفع إلى 46 مليون طفل إذا تفاقمت الأزمة.
 
 
وتمثل نسبة الأطفال العاملين في الزراعة 70 في المئة من عمالة الأطفال في العالم بمقدار 112 مليون، يلي ذلك العاملين في قطاعات الخدمات بعدد 31.4 مليون ثم الصناعة بـ 16.5 مليون.
 
 
وتمثل الفئة العمرية من 5 إلى 11 عاما نسبة 28 في المئة من الأطفال العاملين، بينما تمثل الفئة العمرية من 12 إلى 14 عاما نسبة 35 في المئة، ويكونون في الغالب خارج التعليم.
Sputnik News
MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING