HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

كورونا يستعيد "جبروته" في أميركا بأكثر من 1000 وفاة

1
JULY
2020
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

بعد أي تراجع كبير في أعداد الوفيات، عاد فيروس كورونا الجديد ليضرب بقوة في الولايات المتحدة، حيث تم الإعلان عن أكثر من 1000 حالة وفاة خلال 24 ساعة.

ووفقا لإحصاء لجامعة جونز هوبكنز حول ضحايا وباء كوفيد-19 في الولايات المتحدة، حتى فجر الأربعاء، سجلت البلاد 1199 حالة وفاة إضافية بالفيروس خلال يوم واحد، كما أفادت فرانس برس.

وكانت الحصيلة اليومية للوفيات جراء الفيروس في الولايات المتحدة تتراجع، وهي لم تكُن تتخطى، منذ 10 يونيو، عتبة الألف حالة وفاة.

وبذلك، يرتفع عدد الوفيات جراء الإصابة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة إلى 127,322 حالة وفاة، وتظل البلد الأكثر تضررا من وباء كوفيد-19، سواء على صعيدي الإصابات والوفيات.

وإلى جانب الارتفاع الكبير في الوفيات جراء كوفيد-19 في الولايات المتحدة، فقد سجلت البلاد أكبر زيادة يومية في الإصابات بحسب ما ذكرت وكالة رويترز للأنباء.

وبحسب إحصائية لرويترز، فقد سجلت الولايات المتحدة، مساء الثلاثاء، أكثر من 47 ألفا إصابة في أكبر زيادة يومية في عدد الإصابات بالبلاد منذ بداية تفشي الوباء.

وأصبحت ولايات كاليفورنيا وتكساس وأريزونا بؤرا جديدة للمرض الناجم عن الإصابة بـفيروس كورونا الجديد في الولايات المتحدة.

وأقر مسؤولو الصحة الأميركيون الثلاثاء بأنهم لا يسيطرون على الوباء بـ"الكامل"، وأبدوا خشية من حدوث تفش في حالات الإصابة بالفيروس في الأسابيع المقبلة.

وأعادت السلطات الأميركية فرض تدابير إغلاق في أنحاء عدة من البلاد، في محاولة للحد من الازدياد الكبير في أعداد الإصابات بالفيروس، وفقا لفرانس برس.

ونجحت الولايات المتحدة لفترة وجيزة في خفض عدد الإصابات الجديدة إلى ما دون 20 ألف إصابة يوميا، لكن هذا العدد عاود الارتفاع منذ أيام.

 

Skynews
MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING