HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

كوريا الشمالية تنتقد أمريكا بسبب تشديد العقوبات

9
AUGUST
2018
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

اتهمت كوريا الشمالية، الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الخميس، بالسعي لفرض عقوبات دولية، رغم بوادر حسن النية من جانبها، محذرة من احتمال توقف التقدم في نزع السلاح النووي، إذا واصلت واشنطن "نفس التصرفات القديمة".

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الكورية الشمالية، في بيان أذاعته "وكالة الأنباء المركزية الكورية"، إن بيونغ يانغ لا تزال ترغب في تنفيذ اتفاق عام جرى التوصل إليه، خلال القمة التاريخية بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، في سنغافورة، خلال يونيو/ حزيران الماضي، بحسب وكالة "رويترز".
وتعهد الطرفان بالعمل من أجل نزع السلاح النووي من كوريا الشمالية، لكنهما يواجهان مصاعب منذ ذلك الحين في التوصل لاتفاق يحقق هذا الهدف، في ظل إصرار الولايات المتحدة على استمرار العقوبات.
جاء البيان بعد تصريحات لدبلوماسيين أمريكيين كبار، الأسبوع الجاري، شددوا خلالها على ضرورة اتخاذ بيونغ يانغ خطوات إضافية، باتجاه نزع السلاح النووي.

وجاءت التصريحات عقب خلاف بين وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، ونظيره الكوري الشمالي، ري يونغ هو، على هامش منتدى إقليمي في سنغافورة، الأسبوع الماضي.

وذكرت وزارة الخارجية الكورية الشمالية، اليوم الخميس، أن بيونغ يانغ أوقفت التجارب الصاروخية والنووية، وأعقب ذلك "تفكيك موقع للتجارب النووية، ومع ذلك لا تزال الولايات المتحدة مصرة على ‭‬‬نزع السلاح النووي أو لا‭‬‬".
وأضافت الوزارة أن كوريا الشمالية أعادت رغم ذلك رفات جنود أمريكيين قتلوا في الحرب الكورية، التي دارت رحاها بين عامي 1950 و1953.
وتابعت أن الولايات المتحدة "ردت بالتحريض على فرض عقوبات دولية والضغط على كوريا الشمالية"، مشيرة إلى أن واشنطن تسعى لاختلاق ذريعة لتشديد العقوبات على البلاد. ولم يتسن الوصول لمسؤولين في البيت الأبيض، أو بوزارة الخارجية للتعليق.

واتهمت كوريا الشمالية، مسؤولين أمريكيين، رفيعي المستوى، لم تذكر أسماءهم "بالعمل على غير رغبة الرئيس ترامب"، من خلال "توجيه مزاعم لا أساس لها ضدنا، والقيام بمحاولات مستميتة لزيادة الضغوط والعقوبات الدولية".
وكانت السفيرة الأمريكية في الأمم المتحدة، نيكي هيلي، قالت، أمس الأربعاء، إن الولايات المتحدة "لا ترغب في الانتظار طويلا"، حتى تتخذ كوريا الشمالية خطوات على طريق نزع السلاح النووي.
وأضافت لصحفيين يرافقونها في زيارة إلى كولومبيا "الكرة في ملعب كوريا الشمالية".كما قال، جون بولتون، مستشار الأمن القومي الأمريكي، إن كوريا الشمالية لم تتخذ الخطوات الضرورية لنزع السلاح النووي.

وزار وزير خارجية كوريا الشمالية، إيران، هذا الأسبوع، حيث أبلغه الرئيس الإيراني، حسن روحاني، بأن الولايات المتحدة ليست جديرة بالثقة، بعد انسحاب ترامب من الاتفاق النووي المبرم مع إيران، عام 2015.

المصدر: سبوتنيك

MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING