HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

ما هي وحدة "الأخضر الغامق" الكورية التي تنتظر هجوم أميركا؟

18
APRIL
2017
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-
في إطار الاستفزازات المتعاقبة بين الولايات المتحدة الأميركية وكوريا الشمالية، فقد كشفت الأخيرة النقاب عن وحدة القوات الخاصة، التي ستدافع عنها في حال نشوب أي حرب مع الولايات المتحدة، وحيث يمضي كيم جونغ أون في استعراض ترسانته الحربية لدونالد ترامب.
 
وقد ظهرت هذه القوات المدربة تدريباً عالياً، تحمل قاذفات القنابل اليدوية وهي تؤدي بالنشيد الوطني، خلال العرض العسكري، الذي أقيم بمناسبة احتفالات يوم الشمس، في نهاية الأسبوع الماضي.
 
 
الوحدة الأفضل تجهيزاً
ذكرت تقارير أن هذه الوحدة هي الأفضل تجهيزاً في الجيش الشعبي الكوري، وفقاً لـ "ميل أونلاين"، وقد بدت بأفرادها الذين يرتدون نظارات الرؤية الليلية في عزّ النهار مربوطة أعلى خوذهم، بالإضافة إلى المسدسات المحمولة على صدورهم.
 
وهم كذلك يصبغون وجوههم بألوان قاتمة وغريبة تتراوح بين الأسود والأخضر الغامق، ما يجعل التفريق بين الذكر والأنثى صعباً، ويظهرون كما لو أنهم أشباح ليلية.
 
ويأتي هذا العرض وسط تصاعد التوتر بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية، مع تحذيرها من أنها مستعدة "للحرب الشاملة" إذا كان دونالد ترمب سيخاطر بالعمل العسكري.
 
وذكرت أجهزة الاستخبارات في كوريا الجنوبية أن هذه الوحدة، ستدافع عن كوريا الشمالية من أي هجوم ضد نخبة الجنود الأميركيين، في حال اندلاع الحرب.
 
اختيار بعناية
أوضحت شبكة "سي أن أن" أن الجنود في هذه الوحدة يختارون بشكل دقيق، ويحصلون على تدريب جيد، ومزودون بكافة التجهيزات، مع الدافعية العالية، ما يجعلهم الأكثر نظاماً وقوة في الجيش الكوري الشمالي.
 
وأقيم يوم السبت الماضي العرض العسكري السنوي بمناسبة عيد الميلاد الـ 105 لمؤسس كوريا الشمالية كيم إل سونغ، جد كيم جونغ  أون الزعيم الحالي.
العربية
MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING