HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

رونالدو يطيح برجل أمن أرضا

15
SEPTEMBER
2021
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-
اعتذر النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو من رجل أمن بعد أن أطاح به أرضا بتسديدة قوية خلال فترة الإحماء، التي سبقت مواجهة مانشستر يونايتد ومضيفه يونغ بويز السويسري اليوم الثلاثاء.
 
وسدد رونالدو "صاروخ ماديرا" كرة قوية باتجاه المرمى، لكنها ضلت طريقها، واصطدمت بأحد موظفي الأمن في الملعب، والذي سقط أرضا من قوة التسديدة.
 
وذكرت صحيفة "ميرور" الإنجليزية، أن عددا من زملاء رجل الأمن، ورجال الإسعاف سارعوا لتقديم الإسعافات الأولية، ولم يتأخر رونالدو أيضا، إذ ذهب للاطمئنان عليه، وقام بالاعتذار عن تلك التسديدة القوية.
 
 
وأحرز رونالدو باكورة أهداف الموسم الجديد لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم اليوم الثلاثاء، في مستهل مشواره مع مانشستر يونايتد في "التشامبيونز ليغ".
 
فقد افتتح النجم البرتغالي التسجيل "للشياطين الحمر" مبكرا في الدقيقة 13 من انطلاق صافرة البداية، ولكن فرحة "صاروخ ماديرا" لم تكتمل، فقد تعرض زميله المدافع آرون فان بيساكا للطرد في الدقيقة 35، وتلقت شباك فريقه هدف التعادل عند الدقيقة 66، ليضطر النرويجي أولي غونار سولشير المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد بزج اللاعب الصربي نيمانيا ماتيتش بدلا من رونالدو، لتعزيز خط الوسط نظرا للنقص العددي.
 
ولكن المهاجم الفرنسي جوردان سيباتشيو نجح في اقتناص هدف الفوز للفريق السويسري، مستغلا خطأ فادحا ارتكبه الإنجليزي جيسي لينغارد في الوقت القاتل في الدقيقة الخامسة المحتسبة بدلا من الضائع للقاء الذي أقيم على ملعب "سويس وانكدورف - Stade de Suisse Wankdorf"، في العاصمة السويسرية برن.
 
وسجل رونالدو (36 عاما) بذلك الهدف الأول في الموسم الجديد لدوري الأبطال، ليعزز رقم القياسي كهداف تاريخي للبطولة برصيد 135 هدفا.
 
كما شارك النجم البرتغالي في مباراته رقم 177 بدوري الأبطال وعادل بذلك الرقم القياسي لزميله السابق في ريال مدريد حارس المرمى الإسباني الأسطورة إيكر كاسياس المعتزل.
روسيا اليوم
MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING