HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

المرتضى: نعيش في أفضل بلد على وجه الأرض!

5
AUGUST
2022
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

أعلن وزير الثقافة في حكومة تصريف الاعمال محمد وسام المرتضى “إدراج متحف “عزت مزهر” في الناعمة، على لائحة المتاحف الوطنية الرسمية”.

واكد المرتضى خلال رعايته الحفل التكريمي في متحف مزهر في الناعمة أن “التنوع في لبنان ليس موجودا في بلد اخر على وجه الارض، وهو مصدر نعمة وتعاون وتعاضد”، مشددا على ان “لبنان بلد الابداع والتألق والعزة”.

وبعد جولة لوزير الثقافة في ارجاء وأقسام المتحف، حيث أبدى إعجابه بمنحوتاته وأشغاله، تحدث في ختام الحفل، فأعرب عن سروره “لهذا الموقع الثقافي الهام الذي تركه الفنان الراحل عزت مزهر”.

واعتبر أنّ “هذا الموقع هو مكان صمت وتأمل ووعي”، مشيرا الى ان “مناطق الناعمة والدامور ومناطق أخرى، ولقائهم مع عائلة شكر، في متحف عزت مزهر، هو تدبير إلهي، في هذه الظروف، ليقول لنا كلبنانيين كم نحن في حالة غفلة، وبحاجة للصمت والتأمل، لكي نستعيد الوعي لنفهم نحن من”.

وأضاف المرتضى: “نحن احسن ناس على وجه الأرض، ونعيش في أفضل بلد على وجه الأرض، إلا اننا نعيش في حالة جحود بحق انفسنا وبحق بلدنا”، مؤكدا ان “هذا التنوع ليس موجود في مكان اخر على وجه الارض، وهو مصدر نعمة وتعاون وتعاضد”، مشددا على ان “لبنان بلد الابداع والتألق والعزة”. 

كما رأى أن “مشكلة لبنان ان شعبه لا يعي النعمة التي انعم الله علينا بها، وهي نعمة ان تكون في لبنان وسط هذا التنوع الرائع”، مثنيا على “القدرات الموجودة لدى اللبنانيين”.

ولفت المرتضى الى أنه “كان أحد تلامذة الفنان الراحل مزهر، استاذ الرسم والنحت في مدرسة الليسيه ناسيونال في العام 1982، الذي كان يبقى معنا كطلاب في المدرسة خلال فترة بعد الظهر بسبب القصف الاسرائيلي على بيروت، كي لا نشعر بالخوف”، مشيدًا بمنحوتات الفنان مزهر ورمزيتها ومعانيها.

وفي الختام، أعلن “إدراج متحف عزت مزهر على لائحة المتاحف الوطنية الرسمية”.

MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING