HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

يا ملك النصر… ابشر بالعونيين (بقلم مصطفى أبو عيد)

22
MAY
2022
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

بقلم مصطفى أبو عيد -

الربيع العربي دمر المدن، وكان السبب في استشهاد الكثير من الابرياء في كل المشرق العربي والشرق الاوسط، ولكن، هُزم في لبنان… هل لاننا شعب لا يُساق، او لان سيد القصر وخلَفه سدّان منيعان يقاتل من خلفهما سيد الجنوب والعرب؟؟؟

سيدي الرئيس،
من دون ان نعرف اخبارك، نعلم محبتك لشعبك، فكيف لا تدمع وانت تراهم في الساحات التي ضاقت بهم يهتفون، الله لبنان عون وبس…
حاولت الدول العظمى والاقليمية ان تعرّيك، فوجدوك بأبهى حالاتك، حيث ان شعبك سترك…
حاولوا من قبل اغتيالك جسديا، واليوم معنويا، فوجدوا ان لميشال عون ارواح شعبه تفديه بالروح والدم…
حاولوا السيطرة على قراراتك، فجابهتهم في الثالث من تشرين الثاني عام ٢٠١٩ بتيار جارف حذرهم من الاقتراب منك، والا…
حاولوا ان ينزعوا شرعيتك فجابههم شعبك في الخامس عشر من ايار من العام ٢٠٢٢ في صناديق الاقتراع…

سيدي الرئيس،
لم نعهدك تسحق من انتصرت عليهم، وانت من قال اذا انتصرت لا تسحق، ولكنك البارحة ادهشتنا بضربتك الشعبية القاضية، فخارت قواهم، وانبطحوا ساجدين… (ولله المثل الاعلى)

سيدي ورئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون، نصرك عليهم رباني، فما فزنا الا ببركة اسمك، ولم نترك خلافاتنا التافهة الا نزولا عند ارضائك، فأنت الاب الحاضن للامة جمعاء، ورضاك هو من رضا الله عزّ وجلّ، فرضى الله من رضا الوالدين، فهنيئا لك ابنائك، وهنيئا لابنائك بك، ونعدك في السراء والضراء، ان تكون قدوتنا والحكم الفاصل بيننا، وأبشر بثلاث:
ان ننتصر جيلا بعد جيل باسمك،
ان تكون ملك النصر،
وابشر بالعونيين…

MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING