HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

الهدوء حذر على جبهة تأليف الحكومة اليوم ..

11
JUNE
2021
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

الهدوء حذر على جبهة تأليف الحكومة اليوم يفتح المجال أمام تحليلات تصب في أكثر من اتجاه، في ضوء غياب المعطيات الدقيقة.

التحليل الأول، يشدد على أن مسعى رئيس المجلس النيابي نبيه بري بالتعاون والتنسيق مع حزب الله مستمر، وأن ما تحقق حتى الآن من إيجابيات لا بدَّ أن يُبنى عليه بعد تجاوز باقي المطبات، للعبور بتشكيل حكومة برئاسة سعد الحريري إلى برِّ الأمان. وفي هذا السياق، صبَّ كلام عضو كتلة التنمية والتحرير النائب قاسم هاشم لل أو.تي.في اليوم، حيث اعتبر أن الاجواء الحكومية ملبدة والاتصالات استمرت لكن بوتيرة اقل، مؤكداً أنها لن تتوقف وأن مبادرة بري مستمرة.

أما التحليل الثاني، فيذهب إلى أبعد من ذلك، معتبراً أن اعتذار الحريري خيار عاد إلى مصاف الاحتمالات الجدية، في ضوء انسداد الأفق الداخلي أمام نجاحه في التأليف من جهة، والمعطى الإقليمي الثابت حتى الآن الذي لا يصبُّ في مصلحته من جهة أخرى. واليوم، لفت لقاء الحريري بوفد من الهيئة الإدارية لاتحاد جمعيات العائلات البيروتية أثنى بعده المجتمعون على المواقف السياسية لرئيس الحكومة المكلف، قائلين حرفياً وف البيان الذي وزعه المكتب الإعلامي للحريري: نحن نشد على يديه في اتخاذ أي قرار مناسب لمصلحة لبنان وبيروت بالأخص، ولا سيما في هذه الظروف السياسية الضاغطة على الصعيد المحلي والإقليمي والدولي.

لكن، في موازاة الهدوء الحذر على الجبهة السياسية، اشتعال للنيران على كل الجبهات الحياتية والمعيشية، من سعر صرف الدولار إلى حليب الأطفال، مروراً بالبنزين والدواء والرغيف، من دون أن تنجح الحلول المؤقتة التي يتم التوصل إليها في ضبط حالات الهلع المحقة التي تنتاب المواطنين، ليس دائماً بناء على معطيات علمية وبالأرقام، إنما جراء التجارب السوداء مع منظومة معروفة تخوض مواجهة شرسة مع كل أمل بالإصلاح، وتوجُّه إلى بناء دولة حقيقية، لا تشبه غالبية الطبقة السياسية التي تحكمت بالبلاد منذ ثلاثين عاماً في شيء.

وفي سياق الموضوع الحياتي والمعيشي، دق موقف صندوق النقد الدولي أمس ناقوس الخطر حول موضوعي الكابيتال كونترول وتعميم الأربعمئة دولار. ولكن، في الموضوع الأول تأكيد من المعنيين على أنه القانون لم يطرح أساساً خارج إطار خطة شاملة، أما في الموضوع الثاني، فقد أكد مصدر مطلع على جو حاكم مصرف لبنان رياض سلامة للأوتيفي أن التعميم الذي صدر أخيراً سيطبق، وأن موقف صندوق النقد تم تحويره. والبداية من هذا الموضوع.

OTV News
MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING