HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

صحف اميركية: الرئيس عون المحارب الوحيد

21
NOVEMBER
2020
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

واشنطن بوست:


كتبت صحيفة واشنطن بوست (صحيفة يومية أميركية هي الأكثر انتشارًا في واشنطن) أنّ “الرئيس ميشال عون كان مؤيدًا قويًا للتدقيق الجنائي، لكن ساسة آخرون عارضوا بشدة مثل هذه الخطوة، التي قد تكشف عن الأحزاب التي كانت تستفيد من الفساد.”


واشنطن تايمز: ميشال عون داعم قوي للتدقيق
إلى ذلك، لفتت صحيفة واشنطن تايمز ( التي تصدر في واشنطن وتتوزّع في عدة ولايات أميركية) أنّ الرئيس عون كان داعماً قوياً للتدقيق الجنائي. ووصفت الصحيفة التدقيق بأنّه كان مطلبًا رئيسيًا من قبل صندوق النقد الدولي والمانحين الدوليين الذين قالوا إنّهم لن يقدموا أموالًا إلى لبنان قبل تنفيذ إصلاحات رئيسية لمكافحة الفساد والهدر واسع النطاق في مؤسسات الدولة.

 


ترامبول تايمز: عون المؤيد الوحيد للتدقيق
هذا، وقالت صحيفة ترامبول تايمز إنّ إنهاء شركة ألفاريز ومارسال لعقدها هو بمثابة ضربة قاصمة لأولئك الذين يأملون في المساءلة في بلد غارق في الفساد وأزمة اقتصادية ومالية خانقة.  وتابعت، مؤكدة أنّ ميشال عون هو المؤيد الوحيد للتدقيق الجنائي، أنّ ذلك يأتي بعد أن رفض مصرف لبنان المركزي تزويد الشركة بالمستندات المطلوبة، متذرعاً بقوانين السرية المصرفية المعمول بها منذ عقود.

MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING