HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

البناء: القوات انتهجت سياسة المقاطعة المتعمدة لكل مؤسسات الدولة

28
JANUARY
2020
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

البناء: انعقدت جلسة إقرار الموازنة  أمس، في ظل مقاطعة نواب القوات اللبنانية والكتائب وبعض أعضاء «اللقاء التشاوري»، ولوحظ أن القوات انتهجت سياسة المقاطعة المتعمدة لكل مؤسسات الدولة ما يدلّ، بحسب مصادر سياسية، على خطة ممنهجة لعرقلة عمل المؤسسات تماهياً مع الضغوط الأميركية لحصار لبنان ودفعه للفوضى السياسية والمالية والاقتصادية والأمنية، فبعد استقالة وزرائها من حكومة الرئيس سعد الحريري قاطعت الجلسة التشريعية الأخيرة وعملت على تعطيلها بالشارع، كما رفضت المشاركة في حكومة دياب وساهمت في تعطيل عملية تكليف الرئيس الحريري؛ وأمس، قاطعت جلسة إقرار الموازنة ومن المتوقع مقاطعتها لجلسة الثقة، بحسب ما رجحت مصادرها. لكن نائب القوات جورج عقيص ينفي هذا الاتهام لحزبه، معتبراً لـ”البناء” “أننا داعمون للمؤسسات لكن بشكل صحيح وفي إطار العمل الدستوري، وأي حكومة يجب أن تنال ثقة الناس وليس البرلمان فقط وكذلك نريد مجلس نواب يشرّع بالمواعيد الصحيحة ولا يهرّب موازنات عبر تسويات”.

 

وأضاف عقيص أن “كلام دياب لم يكن واضحاً، ففي حين قال إنه سيعمل على ادخال تعديلات على القانون عاد وأعلن تبنيه للموازنة كما هي بعد إلحاح المستقبل”، مشيراً الى اننا “نعترض على المقاربة الدستورية لجلسة الموازنة بمعزل عن مضمونها، فالحكومة السابقة سقطت في الشارع والحكومة الجديدة تقول إنها حكومة اختصاصيين لا سياسية لكنها تتبنّى السياسة المالية العامة للحكومة السابقة”.

البناء
MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING