HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

بالصور ... تخبيص السوشيل ميديا: عكر ليست صيدلانية و بترا الثانية تنتفض!

25
JANUARY
2020
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-
قبل إعلان تشكيلة حكومة الرئيس حسان دياب تم تداول العديد من الأسماء  في البازار الاعلامي ومن بينها اسم السيدة بترا خوري وهي صيدلية  و التي تم التداول باسمها صحفيا لعدد من الحقائب و منها الدفاع ونتيجة لتشابه الأسماء تم ترويج صورة لفتاة باعتقاد إنها المرشحة بترا خوري. ونتيجة لذلك نشرت الفتاة "بترا خوري" صورة لها على إحدى مواقع التواصل الإجتماعي مرفقة بالتعليق التالي:
 
"الى من يعنيه الأمر، ادعى بترا خوري ومنذ فترة أتعرض لحملة من الإهانات والضغوطات لاعتقاد البعض أن أنا هي "بترا خوري" التي رشحت لمنصب وزير الدفاع. أن تشابه الأسماء أمر وارد ولكن نتيجة ذلك اخذت صورتي من مواقع التواصل الاجتماعي ويتم تداولها مما عرضني للكثير من الضغوط. انا اتلقى يوميا العديد من الإهانات والشتائم فقط لأنني ادعى "بترا خوري". أن هذا التنمر دفعني الى تجميد جميع حساباتي على مواقع التواصل الاجتماعي . وأضافت "لسخرية القدر انا اعتبر نفسي من ضمن هذه الثورة على النظام الفاسد و لكن حوادث كهذه تجعلني أشك بالناس الذي يعبرون عن أنفسهم كثوار ايضا". 
 
وعلى صعيد اخر، روج البعض أن وزيرة الدفاع الحالية، السيدة زينة عكر عدرا هي صيدلانية  و قد انتشرت النكات على مواقع التواصل الاجتماعي كلها مبنية على أخطاء  فالأمر غير صحيح اذ أن المرشحة السابقة "بترا خوري" هي الصيدلانية وليس عكر
MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING