HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

الرئيس عون: على الجميع تحمل مسؤولياته والالتزام بمرحلة التقشف والنجاح حتمي في الخروج من الأزمة الراهنة

19
SEPTEMBER
2019
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

اكد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون على اهمية تحقيق التضامن الوطني للخروج من الأزمة الاقتصادية التي يعيشها لبنان، معتبرا ان على الجميع تحمل مسؤولياته والالتزام بمرحلة التقشف التي تدخل فيها البلاد. ولفت إلى خطورة حملات التخويف والترويج للافلاس وانهيار العملة التي يقوم بها بعض الاعلام والاطراف، مشددا على حتمية النجاح في الخروج من الأزمة الراهنة.

كلام الرئيس عون جاء خلال استقباله وفداً من حزب الطاشناق برئاسة امينه العام النائب أغوب بقرادونيان، ومشاركة وزير السياحة اواديس كيدنيان، والنائب هاكوب ترزيان وعدد من اعضاء اللجنة المركزية للحزب، حيث جرى عرض لآخر المستجدات على الساحة الداخلية، ومسار مواجهة الأزمة الاقتصادية.


بدايةً، القى النائب بقرادونيان كلمة جاء فيها:
"فخامة الرئيس
جئنا اليوم لنعبّر لكم باسم حزب الطاشناق في لبنان والاغتراب الارمني اللبناني وباسم العائلة الحزبية الكبيرة في العالم، وكممثلين عن الامة، عن عميق اعتزازنا بمواقفكم الوطنية المبنية على مبادىء الحق والعدالة، ان لجهة القضايا الكبيرة المطروحة على الساحتين اللبنانية والاقليمية، او لجهة القضايا المتعلقة ببناء الدولة والتحرر من اوجه الفساد والهدر وايجاد السبل الكفيلة بإعادة انهاض الوطن والمواطن.

عرفناكم فخامة الرئيس قبل توليكم سدة الرئاسة. كنتم ومازلتم حارس الحق والحقيقة ورمز العنفوان والصلابة والصراحة. ان خطابكم بمناسبة اعلان دولة لبنان الكبير كان خطابا نابعا من الوجدان اللبناني وحقائق تاريخية. قلتم الحقيقة والحقيقة تحرر الانسان والاوطان وتفتح المساحات امام التلاقي والحوار."
اضاف:"انتم قلتم الحقيقة واخرون اظهروا حقيقتهم، حقيقة الانكار المستمر والارهاب الدائم والتهديد والاهانة. نحن اخترناكم رئيسا لهذا الوطن لانكم رمز الحقيقة والقوة.كنا وسنظل الى جانبكم فخامة الرئيس داعمين لكل الجهود التي تبذلونها من اجل اعادة بناء الدولة والمضي قدما وسويّا في مسيرة بناء لبنان القوي".


الاتحاد العقاري الدولي
كما استقبل الرئيس عون، رئيس الاتحاد العقاري الدولي وليد موسى برفقة وفد من الاتحاد، واطلع منهم على انتخاب موسى كأول رئيس لبناني وعربي للاتحاد للعامين 2019-2020، وعلى اهداف زيارتهم للبنان.

وفي مستهل اللقاء القى موسى كلمة اشار فيها الى انه يزور لبنان على رأس وفد من العقاريين المحترفين، لعقد اجتماع لمجلس ادارة الاتحاد، واطلاعهم على جمال لبنان وامكاناته من جهة، والفرص الاستثمارية المتاحة في القطاع العقاري من جهة اخرى. واكد وضع امكانات الاتحاد في تصرف رئيس الجمهورية، موجهاً اليه التهنئة على النجاح الكبير الذي حظي به اقتراحه في الامم المتحدة بانشاء اكاديمية الانسان للتلاقي والحوار، معتبرا ان ذلك يبرهن على ان لبنان كان دائما ولا يزال بلد الحوار والتعدد.
الرئيس عون من جهته، تمنى النجاح للاتحاد في اجتماعاته في لبنان، ودعا اعضاءه الى درس امكانية القيام بمشاريع استثمارية عقارية فيه وفقا لحاجاتهم، وهو سيكون من اكبر الداعمين لهم في هذا التوجه.


ممثل الرئيس في الفرانكوفونية
واستقبل الرئيس عون ممثله الشخصي لدى المنظمة الدولية للفرانكوفونية الدكتور جرجورة حردان وعرض معه التحضيرات الجارية للزيارة المرتقبة للمديرة العامة للمنظمة السيدة لويز موشيكيوابو الى بيروت قريبا. كما تطرق البحث الى جدول اعمال المجلس الدائم للفرانكوفونية الذي سينعقد الشهر المقبل في موناكو ويليه اجتماع المجلس الوزاري للفرانكوفونية.
واشار الدكتور حردان الى ان زيارة السيدة موشيكيوابو ستشهد توقيع الاتفاقية اللغوية وافتتاح المكتب الاقليمي للمنظمة في بيروت.

 

الدكتور غابي ضومط
واستقبل الرئيس عون الطبيب الكندي من اصل لبناني الدكتور غابي ضومط لمناسبة وجوده في لبنان وهو الطبيب العربي اللبناني الاول الذي يتولى مع فريق طبي زرع وجه الانسان في مستشفى كليفلاند في اوهايو الاميركية وعدد من المستشفيات العالمية الاخرى.
ورافق الدكتور ضومط والده السيد ضومط ضاهر ضومط. وقد شرح الدكتور ضومط للرئيس عون المراحل التي تستغرقها جراحة زراعة الوجه او ترميمه بالتعاون مع فريق طبي متخصص، عارضا للانجازات العلمية والطبية التي حققها في هذا المجال. وهنأ الرئيس عون الدكتور ضومط على عطائه متمنيا له دوام التوفيق والنجاح ورفع اسم لبنان عاليا في المحافل الاقليمية والدولية.

MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING