HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

موقع "اللبنانية": مخزومي.. زعيم سني بيروتي؟!

19
AUGUST
2019
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-
نشر موقع "اللبنانية" مقال مفاده: بالأمس القريب وخلال مقابلة صحفية قالها رئيس حزب الحوار النائب فؤاد مخزومي "انا من زعماء السنة في لبنان و من زعماء بيروت" أو كما قال، كلامه ترك إمتعاضاً لدى الجمهور الازرق الذي لطالما أكد ان الرئيس سعد الحريري هو الزعيم السني الاوحد في لبنان، هذا إضافةً إلى كمية تعليقات فاضت بها مواقع التواصل الإجتماعي بين مؤيد و معارض. 
 
ولكن كي يقول مخزومي هذا الكلام بعد ما يزيد عن عشرين عاما من العمل الاجتماعي والخدماتي في بيروت، فهو بالطبع يعني شيئا بحسب الموقع.
 
وجاء ايضاً في المقال الذي نشره موقع "اللبنانية" هذا الرجل الذي لا يعمل ولا يتكلم دون دراسة مجدية موثوقة المصادر، يُثبت يوما بعد يوم تمركزه على أرضية صلبة في بيروت خصوصا بعد التصدع المالي الذي أصاب الحريري في مؤسساته وما تبعه من تأثيرات على قاعدته الشعبية التي بات جلياً أنه فقدها مع فقدانهم لوظائفهم ومخصصاتهم المالية.
 
اليوم وفي حديقة مخزومي في منطقة فقرا كان الغداء، الغداء الذي جمع على نفس المأدبة كمية وفيرة من قيادات الصف الاول والوجوه الإعلامية التي لطالما كانت لساناً للتيار الازرق وللقصر هذا بالاضافة الى الجماهير البيروتية التي خلعت عنها اللباس الازرق وإنطوت تحت جناح المخزومي، إن كان هذا مؤشر إلى حدث ما، فلن يكون سوى أنّ مخزومي كما صرّح بالأمس القريب قد فرض نفسه زعيما جدّيا على الساحة البيروتية ولربما على الساحة السنّية، وتأكيدا لهذا الكلام ليس علينا سوى انتظار إنتخابات 2022 بحسب "اللبنانية"
MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING