HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

وزير البيئة: "يا عيب الشوم" على مستوى الطائفية في ملف النفايات

14
AUGUST
2019
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

اشار وزير البيئة فادي جريصاتي خلال مؤتمرا صحافيا عقده في مكتبه في الوزارة، للحديث عن أزمة النفايات في الشمال، الى اننا "لم نجد حلّا لأزمة النفايات في الشمال لكننا بتنا في بداية الحلول".

 

وقال: "القانون 80 في العام 2018 كرس اللامركزية في معالجة النفايات وعلينا التعاون ونحن لم نتهرب من المسؤولية".

 

واضاف: "في كل مكان نبحث فيه عن حلّ نجد معارضة وعلينا أن نختار بين مصلحة الأكثرية ومصلحة الأقلية وعلينا أن نختار الموقع الأقل ضرراً ولن نساوم على مصلحة الشعب الذي عليه أن يعطينا فرصة".


ولفت جريصاتي الى انه "لا يمكن أن تكون النفايات منصة للزعامة لأنهم يتاجرون بصحة الناس وأبطال البيئة الجدد لماذا لم يستفيقوا في الماضي؟ وأين الغيارى على الأمطار الجوفية؟".

 

وقال: "يا عيب الشوم" على مستوى الطائفية في ملف النفايات وألم يستفز المكب العشوائي في عدوة طيلة ١٣ عاماً الغيارى على البيئة اليوم؟.

وأكد ان "المراشقة والمزايدات لا تأتي بالحلّ ولن نقبل أن يكون هناك مكب عشوائي في تربل والعمل قائم على وضع عازل".

 

وذكر وزير البيئة اننا "وجدنا أرضاً في زغرتا سنعرض شراءها في أوّل جلسة لمجلس الوزراء وستضم نفايات كل مناطق الشمال ولن يتم توقيف الشاحنات لمعرفة ما إذا كانت محملة بنفايات مسيحية أو مسلمة".

 

واشار الى ان "المطمر مكلف ولا يمكن إنشاء واحد في كل منطقة ومن الضروري إخراج الملف من دائرة التعصب".

 

وتحدى "المنظرين أن يقولوا إن هناك صفقة تمت على حساب الناس".

 

وأكد انني "أتفهم خوف الناس ولكن لا يمكن أن نتحمل عبء 50 سنة، ومن قال إننا لا نريد أن نتعاطى بمسؤولية مع الملف؟".

 

ولفت الى اننا "نعمل على حلول مستدامة وهذا يتطلب توافقاً سياسياً، والرئيس سعد الحريري وعدنا ان يكون ملف النفايات من أولوياته بعد عودته من سفره".

 

 

 

 

 

MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING