HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

النائب المستقيل نواف الموسوي: "فضلت أن أكون أبا وليس نائبا"

20
JULY
2019
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-
ينشغل مجلس النواب اللبناني هذه الأيام بمناقشة موازنة عام 2019، وفي ظل المناكفات السياسية داخل المجلس تقدم النائب عن كتلة "الوفاء للمقاومة" نواف الموسوي، بطلب استقالته من مجلس النواب.
 
لماذا استقال الموسوي؟
يعود سبب استقالة النائب عن حزب الله، إلى الإشكال الذي وقع ليل السبت الماضي والذي كان حديث مواقع التواصل الاجتماعي في لبنان لأيام.
 
وقع الإشكال بين ابنته وطليقها الذي طاردها بينما كانت في سيارة مع شقيقتها وولديها قبل أن يعترض طريقهما ويوقفهما بالقوة. وقد دفع ذلك القوى الأمنية للتدخل وتوقيفهما.
 
وقد حضر الموسوي شخصيا إلى مركز لقوى الأمن الداخلي حيث كانت تتواجد ابنته وطليقها، وتطور الإشكال وجرى تداول معلومات عن إطلاق نار أُصيب طليق ابنة الموسوي على إثره بجروح.
 
وقد أتخذت القضية مساحة واسعة من السجال والردود عبر مواقع التواصل الاجتماعي بينَ متضامن مع الموسوي وابنته، ومعارض لطريقة دخوله المخفر.
 
وتداوال رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة مسربة لمحضر قوى الأمن الداخلي.
 
 
فنشر النائب اللواء جميل السيد - المدير العام الأسبق للأمن العام اللبناني- فيديو المطاردة وعلق قائلا: "بصرف النظر عن تقييم تصرّف النائب نواف الموسوي، لكنه بالنهاية أب، وما جرى مع إبنته على الأوتوستراد من قبل طليقها وتعريضها للخطر، لا يحتمله أي أب. أما المصطادون لكل هفوة للتعكير على المقاومة، فهؤلاء لن يحبّوها ولو أنزل لهم سماحة السيّد القمر بيديه، ولذلك شاهدوا الفيديو، وحلّوا...".
 
وقال عامر: "كاد أن يتسبب بكارثة، طليق ابنة النائب نواف الموسوي يطاردها ويروعها على الاوتوستراد السريع ... وينزلها من السيّارة بالقوّة ... ما في أب بيرضى أنه طليق بنته يلاحقها عالأوتوستراد ويقطع عليها الطريق ويتعرض لها هي وإختها وأولادها...".
 
 
ولم تمر استقالة الموسوي مرور الكرام عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إذ أطلق المستخدمون هاشتاغات عدة نذكر منها #نواف_الموسوي و #متضامن_مع_نواف_الموسوي و #فداكي_يا_بيي وغيرها لتتصدر قائمة أكثر الهاشتاغات انتشارا في لبنان حاصدة أكثر من 10 آلاف تغريدة.
 
ورأى البعض أن قرار الاستقالة كان صائبا، ويصب في مصلحة عائلته.
 
فقالت الممثلة لورين قديح: "#نواف_الموسوي ريتك بديار كل عيلة وكل مجلس، خسرت كرسي بس ربحت بنتك واحترام الملايين. ما حدا بعبّي مطرحك، مين ما كان فيه يكون نائب ،بس مش مين ما كان فيه يكون بَيّ، كتير احترام وحب".
 
وقال علي مرتضى: "لقب "سعادة النائب" أدنى من لقب "الأب" لو كانت نفوسي في صور لصوتت للسيد نواف حتى ولو لم يترشّح، قد يقبل المجلس النيابي استقالتك لكنها مرفوضة من جموع ناخبيك ومحبيك نيال بناتك فيك".
 
وتحدث آخرون عن قانون الأحوال الشخصية في لبنان، وعن حقوق المرأة في حضانة أطفالها.
 
فقالت لطيفة الشعلام: "كثيرون لا يشعرون بالمشكلة إلا حين تمس عتبات بيوتهم. ما أجمل أن تشعر بدون أن تكون ضحية. قرأت تقارير ترصد تحولا جذريا في فكر نواف الموسوي النائب البرلماني اللبناني من مناهضة حقوق المرأة إلى مناصرتها بقوة، وسبب التحول وقوع ابنته في مشكلات عنف وطلاق وحضانة".
 
وقالت ملاك جعفر: "اليوم، ليست القضيّة هي في "النائب نواف الموسوي"، وإنّما هي قضية الضحية "غدير الموسوي"، التي تمثلّ نساء كثيرات يُداس عليهن وعلى أطفالهن في المحاكم الدينية، ويتعرضن لخطر الملاحقة والموت من أزواجٍ ورجالٍ يستقوون عليهن بسوء القوانين...".
 
ليست قصة نائب إنها مأساة غدير نواف الموسوي
 
فيما ذهب البعض إلى السياسة والقول إن الموسوي أجبر على الاستقالة من قبل حزب الله، وطالبوا بمحاسبته بعد "تهجمه على مركز لقوى الأمن الداخلي" على حد قولهم.
 
فقال رامي الحمصي: "حزب الله من أجبر النائب نواف الموسوي على الاستقالة هالقد رأسمالها مش هو قرر منو لحالو يستقيل عملتو بطل قومي".
 
وقال أياد: "طليق ابنته لنواف موسوي هو بيستاهل أكتر من هيك. لكن كان يجب على القانون و الدولة أن تتصرف إذا أنت يا نواف ما بتآمن بالدولة بأن تأخذ حقك شو ناطرين من الشعب اللبناني. عني أصبح مين ما كان يحق له بأخذ حقه بأيده و كأن لا يوجد دولة و لا قانون. يجب محاسبة نواف كما يجب محاسبة صهره".
 
"فضلت أن أكون أبا وليس نائبا"
وفي أول تصريح للنائب نواف الموسوي بعد الاستقالة قال: "فضلت أن أكون أبا وليس نائبا"، مضيفا: "استقلت كي لا يكون للحادثة أثر غير حميد على سمعة حزب الله وصورة المقاومة وأنا باقٍ في حزب الله إلى بعد الموت وما بعد ما بعد الموت".
BBC
MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING