HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

الحسن تابعت من طرابلس الانتخابات: نعلم أن نسبة الاقتراع لن تكون مرتفعة

14
APRIL
2019
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-



 جالت وزيرة الداخلية والبلديات ريا الحسن على بعض مراكز الاقتراع في طرابلس، وتفقدت سير العملية الانتخابية في المدينة، فزارت مدرسة النموذج للصبيان في طرابلس حيث تابعت سير الانتخابات والاقتراع وأعطت التوجيهات، ثم توجهت الى السرايا وعقدت اجتماعا مع قادة الاجهزة الامنية في الشمال، في حضور الرئيس الأول لمحاكم استئناف الشمال القاضي رضا رعد والمدعي العام الاستئنافي في الشمال القاضي نبيل وهبي ومحافظ الشمال القاضي رمزي نهرا وقائد المنطقة الإقليمية في قوى الأمن الداخلي العقيد علي درويش ورئيس سرية طرابلس العقيد عبدالناصر غمراوي وقادة الاجهزة الامنية وضباط السرايا.

وعقدت الحسن مؤتمرا صحافيا في مكتب المحافظ قالت فيه: "زيارتي اليوم سرايا الشمال للقاء المحافظ القاضي رمزي نهرا والقادة الامنيين والاطلاع على سير العملية الانتخابية وحل أي مشكلة ممكن ان نواجهها. اطمأنيت إلى أن العملية تجرى على قدم وساق وبسلاسة، ونتوقع أن ترتفع نسبة الاقتراع خلال الساعات المقبلة، ولغاية الظهر سجلت النسبة العامة للاقتراع 5 %، ووصلت في بعض المراكز الى 7 و 8%".

أضافت: "سأعود الى غرفة العمليات في بيروت في وزارة الداخلية وأتأكد أن الأمور تجرى كما نتوقع، وسنقوم بكل الجهود لتصدر النتائج عند منتصف الليل".

وتابعت: "الشكاوى التي وصلتنا حتى الآن طفيفة جدا ولا تذكر، وما يقال عن تهديد المواطنين من أنصار "تيار المستقبل" غير صحيح".

وردا على سؤال قالت: "واكبت العملية الانتخابية منذ صدور المرسوم ودعوة الهيئات الناخبة. هذا الاستحقاق مهم جدا بالنسبة إلي وإلى وزارة الداخلية. بذلنا جهودا كبيرة من أجل إتمام هذا الاستحقاق بالشكل المطلوب، ولان هذه الانتخابات الفرعية من ضمن القانون الجديد، كان هناك بعض الغموض، لذلك استشرنا هيئة التشريع في ثلاثة مواضيع ثم عرضناها على مجلس الوزراء، وتم التمديد لهيئة الاشراف على الانتخابات لنتأكد ان الاشراف يتم بحسب القانون وأعطينا التعليمات واخذنا التدابير والاجراءات بحسب القانون".

أضافت: "حتى الآن الأمور جيدة واشعر بارتياح. من حق الشعب الطرابلسي ان يمارس حقه بديموقراطية ولو بورقة بيضاء، المهم ان يعبر عن رأيه ويمارس حقه، ونعلم جميعنا ان نسبة الاقتراع لن تكون مرتفعة لأسباب عدة منها ان الانتخابات فرعية ولا معركة سياسية وهناك غياب للتنافس القوي، ولكن نحن ننتظر ونأمل بأن ترتفع النسبة خلال الساعات المقبلة".

وردا على سؤال قالت: "حتى لو كانت النسبة ضئيلة، لا تعتبر الانتخابات فشلت وبخاصة أن العملية الانتخابية شفافة وتمر من دون مشاكل، ولكن من حق المواطن أن يقترع وهذا قراره الخاص. كنت آمل بأن تكون الانتخابات في يوم غير هذا اليوم ولكن نحن مجبرون بحسب القانون أن تجرى الانتخابات خلال شهرين من صدور مرسوم الهيئات الناخبة ولا يمكننا ان نجريها قبل 14 نيسان لان هناك فترة الرجوع عن الترشح ولا يمكن ان تجري بعد 14 بسبب حلول عيد الفصح عند الطوائف المسيحية وبعد ذلك شهر رمضان".

وختمت: "اطلعت مع القادة الامنيين على تنظيم الأمن في طرابلس وبخاصة أزمة السير في هذا اليوم. قدمنا لطرابلس بقدر ما نقدم للمدن الأخرى، لذلك وضعنا كل إمكاناتنا لمتابعة أي مشكلة ممكن أن نواجهها".

 

وطنية
MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING