HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

وسيم وابنته أصيبا بهجوم نيوزيلندا.. كيف أصبحت حالتهما؟!

15
MARCH
2019
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

أفادت وسائل إعلام أردنية بأنّ المواطن الأردني وسيم السّاطي الذي أصيب بالهجوم الإرهابي الذي وقع على مسجدَيْن في نيوزيلندا، اليوم الجمعة، حالته حرجة وخطيرة.

 

ونقل موقع "الكون نيوز" الأردني عن مصدر قال إنّه مقرّب من عائلة السّاطي أنّ إصابته خطيرة وحرجة، حيث أصيب بـ 4 رصاصات في أنحاء متفرقة من جسده، في الهجوم الذي أسفر عن مقتل 49 شخصاً وإصابة العشرات.


وأوضح المصدر أنّ رصاصتان استقرتا في ظهر وسيم وواحدة في قدمه والأخيرة في بطنه، بينما أصيبت ابنته الصغرى لين وسيم الساطي بـ3 رصاصات في أنحاء متفرقة أيضاً من جسدها.


وأعادت وسائل إعلام أردنية تداول منشور كان نشره الساطي في شهر كانون الأول الماضي حول اختياره نيوزيلندا واستقراره بها، لافتاً إلى أنّ السبب الرئيسي لاختياره هذه الدولة ليستقر بها أنّها لا تهتم بمن أنت بل تهتم بكونك إنسان.


وقد شارك أصدقاء ساطي هذا المنشور مرة أخرى اليوم، متمنين له السلامة ولابنته لين.


وكانت وزارة الخارجية الأردنية أعلنت عن إصابة أردنيَّيْن في الهجوم الإرهابي الذي طال اليوم الجمعة مسجدين في مدينة كرايست تشيرش في نيوزيلندا.


وأفادت في بيان بأن "المعلومات الأولية تشير إلى وجود مواطنَيْن أردنيّين من بين المصابين في الحادث الإرهابي".


وأضافت أنّ "مركز عمليات الوزارة والسفارة الأردنية في أستراليا المعتمدة لدى الحكومة النيوزلندية يتابعان الاتصالات مع الجهات المختصة، وذلك للاطمئنان على حال الجرحى والوقوف على احتياجاتهم".

MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING