HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

وفد نيابي أردني في دمشق.. الهدف والنتائج!

13
FEBRUARY
2019
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

ناقش نواب من البرلمان الأردني في العاصمة السورية دمشق موضوع إطلاق سراح السجناء الأردنيين في سوريا والعمل على إيجاد حل لقضيتهم، لما ستتركه هذه الخطوة من أثر طيب بين البلدين.


ووعد رئيس مجلس الشعب السوري حمودة صباغ، أثناء لقائه الوفد الأردني أمس الثلاثاء، بإيجاد حل سريع لهذا الموضوع وفق الأطر القانونية، بحسب ما ذكرته وكالة "عمون" الإخبارية.

 

ورحب صباغ بمبادرة مجلس النواب الأردني بتشكيل لجنة أخوة برلمانية أردنية سورية، والتي قوبلت من قبل مجلس الشعب السوري بنفس الاتجاه بتشكيل لجنة مماثلة.

 

وأعرب صباغ عن أمله في أن يتم التنسيق والتواصل المستمر بين اللجنتين لما فيه مصلحة للبلدين وخدمة للشعبين، وأن يتطور التواصل ليصبح بين اللجان النيابية الدائمة في المجلسين.

 

كما ثمن الدعوة التي وجهها رئيس مجلس النواب الأردني له لحضور اجتماعات الاتحاد البرلماني العربي، التي ستعقد بداية الشهر القادم في العاصمة الأردنية عمان.

 

من جهته، قال طارق خوري رئيس لجنة الأخوة البرلمانية الأردنية السورية إن بذرة التواصل بين المجلسين هي العلاقة الطيبة التي تربط بين رئيس مجلس الشعب السوري ورئيس مجلس النواب الأردني.

روسيا اليوم
MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING