HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

الدولة تواجه دويلة المولدات بالقضاء

7
NOVEMBER
2018
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

بالأمس تمرد تجمع مالكي المولدات الخاصة في لبنان وتعمّدوا قطع الكهرباء عن المواطنين لمدة ساعتين، فجاءهم اليوم الرد القانوني من الدولة عبر وزارة العدل والبلديات كالحدت وبرج حمود منعا لأي محاولة لليّ ذراع الدولة. أولى الخطوات بدأتها بلدية الحدت عبر تسطير محاضر ضبط بحق المخالفين الذين ارتكبوا جريمة عن سابق تصور وتصميم.

خطوة رحب بها أهل الحدت بوجه من حاول ابتزاز المواطنين للضغط على الدولة.

ولأن تحرك بلدية الحدت كان نوعيا وقانونيا بوجه مافيات الموتور على حد تعبير المواطنين، لم يكتف وزير العدل في حكومة تصريف الأعمال سليم جريصاتي بتوجيه كتاب الى النائب العام المييزي القاضي سمير حمود طالبا فيه إجراء التعقبات بشأن أصحاب المولدات المخالفة، بل ذهب أبعد عبر دعوة البلديات الى التمثل بقرار بلدية الحدت.

وفيما كان أمن الدولة يوقف باشارة من القضاء المختص عبدو سعادة أحد أصحاب المولدات احترازيا لمدة 24 ساعة على ذمة التحقيق، ويحققق مع أخرين كان جريصاتي ينبه أصحاب المنظومة المافيوية بخطوات قاونية تصعيدية في حال لم يمتثلوا.

وعلى وقع الفعل الجرمي لأصحاب المولدات ورد الفعل القانوني للدولة لفت ما نشره المواطن جو خوري عبر تويتير، فقال وتسألون لماذا يرفضون العدادات؟ هذه عينة من فاتورة شهر أيلول الماضي320 ألف ل.ل. مقطوع، مع فاتورة شهر ت١ 106آلاف عداد في ستوديو زوجتي. ونترك التعليق لكم والشكر لدولة المواطنة.

OTV
MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING