HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

مع تشريع الضرورة الذي يخدم المصلحة العليا كنعان: لست مع السجال مع القوات او غيرهم والمبادرة مطلوبة من الحريري

9
AUGUST
2018
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

اعتبر امين سر تكتل لبنان القوي النائب ابراهيم كنعان ان "هناك اتصالات ومشاورات حصلت ونتيجتها هي لدى الرئيس المكلّف تشكيل الحكومة سعد الحريري، واذا كان من خطوة فهي مرتقبة منه لطرح مشروع جديد ينال اجماع وتوافق الجميع".

ورداً على سؤال عن ان المطلوب من بعض الاطراف التواضع، اشار كنعان في حديثين للمنار والجديد الى أن "ذلك يتطلّب موقفاً من قبل الرئيس المكلّف لتحديد ما اذا كانت هذه الاطراف تغالي بطلباتها او لا، وأن نخطو خطوة نحو الامام للخروج من الدائرة المفرغة التي تؤثر سلباً على البلاد والاقتصاد".

ورداً على سؤال عن قول النائب جورج عدوان بأن العقدة داخلية وليست خارجية وتعود الى احجام ومطالب الافرقاء قال كنعان " لقد اتخذت قرارأً بعدم الرد على اي تلميح والدخول في سجالات، وارى ان من حق النائب عدوان ان يعبّر عن رأيه، ولكنني اعتبر ان المبادرة في الموضوع الحكومي هي للرئيس المكلّف، ومن حق القوات ان تحدد مطالبها كما التيار وكل القوى السياسية. ولكن هناك دستور وانتخابات نيابية حصلت ورئيس مكلّف يقيّم كل الطلبات ويخرج بمشروعه في نهاية المطاف. واتمنى ان يحسم هذا الامر دستورياً ورسمياً من خلال مبادرة الرئيس المكلّف في اقرب فرصة".

وعن جلسة تشريع الضرورة قال كنعان "موقفنا لا يزال نفسه، اذ نعتبر ان المجلس سيد نفسه، وتبعاً للمادة 69 من الدستور، نحن مع تشريع الضرورة، وهو ما يطرحه رئيس المجلس النيابي اليوم، وانا واثق بأن الرئيس الحريري مع القوانين التي تخدم مصلحة الدولة العليا، لاسيما تلك التي ترتبط بمالية الدولة واقتصادها وفقاً لاصلاحات موازنتي 2017 و2018 ومؤتمر سيدر".

MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING