HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

صحناوي عبر برنامج “بدبلوماسية “ - OTV: فشر على مين ما كان ان يتهم رئيس الجمهورية بالفساد في امر يقوم به

13
JUNE
2018
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

أطل النائب نقولا صحناوي عبر برنامج “بدبلوماسية “ على الاو تي في ورد على كل الاتهامات التي طالت مرسوم التجنيس ورئيس الجمهورية

والتي اعتبرته وجهاً من اوجه الفساد قائلاً : “ فشر على مين ما كان ان يتهم رئيس الجمهورية بالفساد في امر يقوم به ، وممنوع على احد بالدستور ان يتعرض لرئيس الجمهورية وكل الكلام عن صفقات في هذا الملف غير مقبول”.

وأضاف نتحدث اليوم عن ٣٧٠ شخصاً استحقوا الجنسية فيما يحاول بعض الاطراف توطين مليون ونصف نازح ومن الجيد ان الفرقاء وقفوا معنا بعد سبع سنوات من اعلاء الصوت على خطورة هذا النزوح امكانية التفاوض مع الحكومة السوري فمن الجيد ان تأتي متأخراً من ألا تأتي ابداً ولكن لو وقفوا معنا منذ العام ٢٠١١ لكانت الحلول اسرع فقد كان عدد النازحين ١٥ ألفاً فقط

وأشار الى أن المفوضية العليا لشؤون اللاجئين تريد منع عودة النازح من لبنان بينما عليها العمل لتأمين العودة الآمنة له وليس العمل على دمجه في المجتمعات المضيفة وأكد أن فريقه وبعيداً عن اي موقف عنصري يريد ان يعود النازحون الى المناطق الآمنة وليس الى الموت وشرح أن توقيت القرار الصادر عن الوزير باسيل ليس الا بوجه محاولة المفوضية وقف عودة النازحين عند ملاحظتها انهم عبّروا عن استعدادهم للرجوع الى بلادهم.

وفي سياق آخر أشار صحناوي الى ان التيار الوطني الحر مع اعطاء الام الجنسية لاولادها والوزير باسيل قدم مشروع قانون في هذا الاطار اما عن استثناء الجنسيتين الفلسطينية والسورية فذلك بسبب وجود الاعداد الكبيرة من النازحين في لبنان.

وفي سياق آخر اعتبر صحناوي أن الوزير جبران باسيل دينامو لا ينطفىء مؤكداً ان مواقفه تساند الوزير لانه يقول الحقيقة ورأى أن نجاح المفاوضات على التشكيلة الحكومية الجديدة يجب ان يبقى بين رئيسي الجمهورية والحكومة وليس في الاعلام وقال إن التيار الوطني الحر مع التمثيل للمكونات التي تستحق كما شدد على ضرورة المحافظة على التكتم بالمفاوضات للوصول الى قاعدة عادلة تمثل كل فريق بحسب حجمه.

وعن الكلام عن تدخل سعودي للحصول على تمثيل أكبر في الحكومة للقوات اللبنانية أجاب أن القوات يجب ان تمتعض اولاً من هذا الكلام ولا أظن انها ستقبل اي تدخل من أي طرف خارجي في هذا الامر بالذات.

وأعلن صحناوي تمسك فريقه في ورقة النوايا التي تربطه مع القوات اللبنانية لانها كانت مكسب للبنان والمكون المسيحي خصوصاً،وأكد أن لا تراجع عن التقرب من هذا الفريق وعبّر عن الاصرار على وجوده في الحكومة بالرغم من المآخذ على أدائه في الفترة الماضية .

هذا وأشار الى رغبة التيار في حقائب معينة لكنه فضل أن يترك للفريق المفاوض هذا الهامش وعدم الاعلان عنه في الاعلام لكنه أكد وجود الارادة الكبيرة لتوزير النساء كما لفت الى ان هناك املاً كبير اً بتشكيل الحكومة سريعاً وان يعطي شكلها الثقة واداؤها النتائج.

صحناوي شرح ان القانون الذي تم تقديمه عن فصل النيابة عن الوزارة يشمل بنداً يقول إن النائب ان أراد الحصول على حقيبة وزارية يستقيل ويكون هناك رديف عنه من دون اقامة انتخابات ، ولكن لم يتم التصويت على القانون في المجلس النيابي وبالتالي لسنا ملزمين اليوم بالفصل.

وشدد صحناوي على الارادة الصلبة لدى التيار الوطني الحر في مكافحة الفساد بالاضافة الى الشراكة والاستقرار فلا يمكن اليوم استهداف اي مكون في الداخل وأضاف لتكون العملية جدية يجب العمل على محاربة الفساد الهيكلي حيث من الواجب اصلاح قطاعات بكاملها الامر الذي يحتاج الى توافق بين مختلف الاطراف كما اعتبر ان الاصلاحات ضرورية اليوم أيضاً من أجل الاستفادة من الدعم الآتي الى لبنان وخصوصاً من مؤتمر سيدر الاخير.

ولفت صحناوي الى أن فريقه حقق انتصاراً استثنائياً في الانتخابات النيابية مشيراً الى التيار الوطني الحر يحاول ان يمثل كل مكونات البلد، كما أضاف أن الخصوم يريدون التصوير أن التيار الوطني الحر ضعيف ، ولكنه خاض المعركة الانتخابية في كل الاقضية ووجود رئيس الجمهورية كمؤسس للتيار ساعد في تحقيق الانجازات فهو المؤسس وواضع خريطة الطريق لعمل هذا الفريق.

صحناوي اعتبر ان كل خصم سياسي قد يشكل خطراً ان اقنع الناس في وجهة نظره ومن واجب المسؤولين اليوم ان يحققوا الوعود ورأى انه حتى اليوم اقنع التيار الوطني الناس أكثر من أي فريق آخر.

 

 

 

MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING