HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

‏كنعان: لاقرار تعديل قانون تملك الاجانب المقدم من قبلنا في العام 2011 لمنع السوري من التملّك

16
APRIL
2018
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-
اكد النائب ابراهيم كنعان في حديث الى اذاعة صوت لبنان 93،3 ان البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي وتحدّث عقب زيارتي الاخيرة له عن تعديل قانون تملّك الاجانب، فالمادة 49 من الموازنة ارسلت من الحكومة ونوقشت وعدّلت من اقامة دائمة الى مؤقتة مرتبطة بفترة ملكية الاجنبي لشقة في لبنان، ومن المعروف ان الاجنبي يمكن له ان يتملّك بهذه المادة او من دونها، بحسب قانون تملك الاجانب الذي تخضع له هذه المادة، وتمنع الفلسطيني من التملك في لبنان.
 
واوضح كنعان انه وفي ما يتعلق بتملك السوري في لبنان،  والحديث عن توطين مقنع، فالمسألة كناية عن مزايدات انتخابية تنتهي في السادس من ايار وقال "اذا كان الفلسطيني مع كل ما جرى لم يوطّن في لبنان، فهل سنسمح بتوطين السوري؟". 
 
واكد كنعان اننا متفقون مع غبطة البطريرك الراعي على انه اذا كان من خوف من النزوح السوري في لبنان، فعلينا  اقرار  تعديل قانون تملك الاجانب المقدم من قبلنا في العام 2011، اذا اردنا ان نكون جديين، لمنع السوري من التملك في لبنان".
 
وردا على سؤال " ذكر كنعان بأن  المادة محط الجدال الاعلامي أتت من الحكومة وصوت عليها المجلس النيابي، وهدفها بحسب الحكومة ووزارة المال استثمارية لتحريك السوق العقاري، واذا كانت من ضرورة لتعديلها، فالمسألة متاحة وفق الاصول البرلمانية، بعيدا من التسييس والاستغلال والتهويل والاستثمار الانتخابي المعيب ".
MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING