HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

هل يردّ جنبلاط على الحريري في طرابلس؟

16
APRIL
2018
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

 آمال خليل -

 لم تنته تداعيات زيارة الرئيس سعد الحريري لقرى حاصبيا والعرقوب ومرجعيون. الاحتجاج الذي عبر عنه النائب وائل أبو فاعور بقوله إن الدخول إلى البيوت يكون من أبوابها لا من نوافذها، في إشارة إلى تعمد الحريري تنسيق زيارته لحاصبيا مع النائب طلال أرسلان وتجاهل أبو فاعور، تبين أنه يعكس موقف النائب وليد جنبلاط الذي أبلغ المقربين منه استياءه البالغ من جولة الحريري في حاصبيا والعرقوب لشدّ عصب مرشح تيار المستقبل عن المقعد السني في دائرة الجنوب الثالثة عماد الخطيب. وعلّقت أوساط جنبلاطية على الاستقبال الذي أقامه أرسلان في السرايا الشهابية في حاصبيا وإصراره على أن يزور الحريري خلوات البياضة للموحدين الدروز بالقول إن هناك من يتعمد تجاوز الخطوط الحمر بمدّ يده إلى البيت الدرزي. فيما سألت أوساط سياسية ما إذا كان جنبلاط سيرد، ليس مباشرةً، بل بتلبية الدعوة المتكررة إليه لزيارة مدينة طرابلس من صديقه الرئيس نجيب ميقاتي ومرشّح «الحركة الوطنية» في دائرة الشمال الثانية توفيق سلطان والصديق التاريخي لآل جنبلاط المرشح عن المقعد الماروني جان عبيد.

الأخبار
MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING