HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

حمد بن جاسم يكشف ..

11
MARCH
2018
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

كشف الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية السابق بعضا من كواليس السلام بين الفلسطيينيين والإسرائيليين.

ونشر الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني سلسلة تغريدات على موقع "تويتر" قال في إحداها إنه عاصر عملية السلام منذ "مؤتمر مدريد"، مشيرا إلى أنهم كانوا متفائلين بالسلام ومؤمنين به.

كما قال إن قطر شاركت في التقارب مع إسرائيل، مؤكدا في السياق أن الدوحة تحملت كل الانتقادات في ذلك الوقت.

وشدد حمد بن جاسم آل ثاني على أنهم لم يعقدوا اجتماعات وراء الكواليس لا في البحر ولا في البر، وأنهم لم يضعوا خططا سرية لإرضاء الطرف الإسرائيلي وتقربا للدول الكبرى على حساب الحقوق الفلسطينية المشروعة.


١.عملية السلام عاصرتها منذ مؤتمر مدريد. وكنا متفائلين بالسلام ومؤمنين به ومازلنا، وشاركنا في التقارب مع اسرائيل، وتحملنا كل الانتقادات في ذلك الوقت، وكان هدفنا هو السلام. لكننا لم نعقد اجتماعات وراء الكواليس لا في البحر ولا في البر، ولَم نضع خططاً سرية



٢.لارضاء الطرف الاسرائيلي وتقرباً للدول الكبرى على حساب الحقوق الفلسطينية المشروعة. وأنا نصحت في برنامج الحقيقة على تلفزيون قطر، وقبل ان تخرج للعلن بعض الحقائق عن التنازل عن الحقوق الفلسطينية والإسلامية في مدينة القدس بالذات، نصحت الّا نتنازل عن تلك الحقوق.


وأشار إلى أنه نصح في "برنامج الحقيقة" على تلفزيون قطر، قبل أن تخرج للعلن بعض الحقائق عن التنازل عن الحقوق الفلسطينية والإسلامية في مدينة القدس بالذات، نصح بألا نتنازل عن تلك الحقوق.

واستطرد قائلا: "وللأسف فإن هناك من منا اليوم من يقول إن موضوع القدس سيتباكى عليه العرب والمسلمون أسبوعين، ومن ثم سيقبل العرب بالواقع وبأبوديس عاصمة بدلا من القدس".


٣.وللأسف فإن هناك من منا اليوم من يقول أن موضوع القدس سيتباكى عليه العرب والمسلمون إسبوعين، ومن ثم سيقبل العرب بالواقع وبأبوديس عاصمة بدلاً من القدس. وانا أقول التاريخ لن يرحم فلا تضيعوا الحقوق من أجل ان يقال عنكم أصدقاء ومقربين وحلفاء.


وختم تغريداته بالقول: "أنا أقول: التاريخ لن يرحم، فلا تضيعوا الحقوق من أجل أن يقال عنكم أصدقاء ومقربين وحلفاء".

وكان الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني ذكر في تغريدات سابقة أنه لن يدخل في نقاش ولن يرد على إساءة، مؤكدا وجود جيوش مجيشة من كل الأطراف، سُخِّرت لهدم الكيان الخليجي وزرع الفتنة وبث الأكاذيب.



روسيا اليوم
MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING