HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

الوزير باسيل في جولته في قرى صيدا - الزهراني : -اول ما جئت إلى هذه المنطقة حملتكم بقلبي وشعرت بهمومكم وكان تفكيرنا بقانون الانتخاب

16
DECEMBER
2017
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

 يستكمل وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل جولته في منطقة صيدا الزهراني، حيث زار بلدة طنبوريت والتقى فاعليات البلدة، يرافقه النائبان زياد اسود وامل ابو زيد، فأقيم له لقاء شعبي في باحة كنيسة مار عبدا في البلدة حيث ألقى باسيل كلمة شكر فيها لأهالي طنبوريت وفاعلياتها الاستقبال وقال: "نحن اليوم هنا لنفكر بالمستقبل. انا استمعت لكلام شباب وشابات البلدة الذين قالوا ان لا وظائف في هذه المنطقة، وانها محصورة ومحتكرة وبامكانهم القول انها محصورة لطوائف او لجماعات او عائلات او أولاد ناس من دون ناس آخرين، ويمكن القول ان الوظائف في هذه المنطقة قليلة، ونحن هنا اليوم لنشجعكم على البقاء".

أضاف: "من الطبيعي ان تسألونا كيف نبقى اذا انتم لم تؤمنوا لنا اللازم حتى نبقى؟ لذلك نحن نحاول ان نبقى لنبني دولة، لان الدولة هي الوحيدة التي تجعلنا نبقى بقوانينها وفرصها، والدولة في لبنان لا تكتمل من دون مغتربيها، لذلك نحن نذهب اليهم لانهم يستطيعون مساعدتنا كما نحن نستطيع ان نساعدهم لنخلق هذه الرابطة الانسانية، ونؤمن من خلال هذه العلاقة معهم حياة افضل وفرص عمل اكثر".

وتابع: "بدورنا السياسي علينا ان نؤمن لكم تكافؤ فرص هنا. اول ما جئت إلى هذه المنطقة حملتها بقلبي وشعرت بهموم ناسها، وكان تفكيرنا بقانون الانتخاب كيف يمكن ان نعطيكم قيمة اكثر وثقلا اكبر، لم ننجح كما اردنا في هذه المنطقة بالذات ولكن هذه كانت البداية، ونريد ان نعمل معا لنحقق اكثر فيما بعد".

وختم: "وعدنا لكم اننا لن نترككم وسنبقى معكم وبجانبكم في العمل والفكر والمشاريع وكل الامور التي طالبتم بها. أنتم في ضيعة اعطت الكثير، اعطت الشهيد جورج موسى في 13 تشرين، لروحه التحية، ونعرف على الأقل أن شهادته لم تذهب سدى عندما عاد ل13 تشرين معناه الحقيقي وعادت الدولة للدولة والوطن للوطن ورئاسة الجمهورية للبنان ورئاسة الجمهورية لمستحقيها والدور لنا نحن اينما كنا، هكذا نكون كرمناه لشهيد طنبوريت جورج موسى".

وألقى رئيس بلدية طنبوريت ايلي خطار كلمة رحب فيها بزيارة باسيل، وشدد على "صوابية الفكر والعقيدة ل"التيار الوطني الحر"، وشكر لباسيل جهوده في مشروع الصرف الصحي والانارة لمدخل البلدة وقانون الانتخاب للمغتربين.

وألقيت كلمات لرئيس "نادي النسر الابيض" سعد سعد ولعدد من الشبان والشابات في بلدة طنبوريت، عبروا فيها عن مطالب واحتياجات البلدة لجهة تأمين فرص عمل ومشاريع انمائية تهم أهالي طنبوريت.


المية ومية

و افتتح الوزير باسيل، في بلدة المية ومية- شرق صيدا، القرية الميلادية، والتقى مع الاهالي والفاعليات في ساحة البلدة حيث اقيم له استقبال شعبي حاشد.

وألقى باسيل كلمة للمناسبة قال فيها: "اليوم نلتقي في بلدة لها رمزيتها، واللقاء معكم يحمل الكثير من المعاني، وكونوا أكيدين عندما تحدثت عن الفكر كنت افكر بكم وافكر بكل لبناني عانى لان لبنان دفع ثمن الجرائم الانسانية والدينية التي مورست في هذه المنطقة، وكنت أفكر بالفلسطينيين الذين هم شعب تهجر بغير حق، سلبوهم ارضهم ولا احد يتمنى او يحب ان يترك ارضه الا اذا كان مرغما. نحن والفلسطينيون دفعنا ثمن تخلي الشرعية الدولية عن مبدأ الحق الانساني والاستهتار فيه، لذلك يستبدل شعب بشعب والمجتمع الدولي ساكت وهذا السكوت هو الذي سمح لاسرائيل والولايات المتحدة الاميركية، وكل الصامتين مشاركين او متفرجين، أن يمدوا اليد على القدس، والقدس هي لكل شخص يؤمن بان الله واحد، هي لكل انسان مؤمن لانها حملت ما حملت من معان دينية عميقة على مر التاريخ، وعندما ندافع عن القدس ندافع عن قضية حق".

أضاف: "هناك لبنانيون سلبت ارضهم بوطنهم ولم تعد اليهم لليوم، لذلك عندما نعبر عن وجع القدس هناك تضامن مع شعب شقيق ومع قضية قومية ومع الهوية التي ننتمي اليها، ولكن هناك تضامن مع انفسنا، مع قضيتنا، مع ناسنا الذين بالطريقة عينها سلبت حقوقهم وذهبت، لذلك اليوم كل هذه الامور حلقة واحدة وقضية حقوق، اذا سكت عنها بمكان تذهب إلى مكان آخر".

وتابع: "عندما نقف في وجه المجتمع الدولي في ملف النزوح السوري فلأننا حاملون في تاريخنا 70 سنة من اللجوء الفلسطيني، عندما نتكلم هكذا عن القدس لاننا لا نريد توطينا في لبنان، لا للفلسطيني ولا للسوري، ونريد العودة لفلسطين وسوريا، ونريد لبنان مكانا لكل حر يبحث عن حرية لا مستوطنة لغير اللبنانيين. من هنا، قضية الاراضي شائكة واعرف كم هي مرتبطة بحلقة، واستطرد، عندما كنت في وزارة الطاقة كتبت للاونروا ولمجلس الوزراء ان نرد للبنان 120 مليون دولار كهرباء على الاونروا للدولة اللبنانية، هذا المجتمع الدولي الذي لا يسدد فاتورة كهرباء، هذه مشكلتنا معه لذلك نواجهه، ليس لاننا نحب المواجهة ولكن الديبلوماسية هي لقول الحقيقة".

وقال: "يتم توقيع مرسوم الاقدمية لدورة ال94 في الجيش اللبناني، هذه دورة ضباط اقوياء اليوم يعطى لهم حقهم الذي حرموا منه، وان شاء الله نرد الحقوق للناس التي لم تأخذ حقها".

وعن قضية الكهرباء والمياه قال: "سنتابع هذا الموضوع مع الوزير المعني لمعالجة هذه القضية، واتأمل ان نتعاون جميعا ونساهم معكم لتعيشوا بحرية وسلام، وهذان الامران يكملان بعضهما البعض".


 الصرفند 

ومن الصرفند شدد الوزير باسيل على أن "كل معركتنا هي معركة حقوق، والحق الاكبر، ليس لنا كلبنانيين فقط انما للعالم بأسره، هو ان تبقى القدس مدينة اممية دولية ومدينة كل الديانات والاديان وكل المؤمنين بالله، وهذا هو دفاعنا، وكل عربي حقيقي يأخذ هذا الموقف من دون جهد وتفكير".

وخلال غداء أقيم على شرفه في الصرفند، في حضور النائبين زياد أسود وأمل أبو زيد والوزير السابق محمد جواد خليفة ورئيس بلدية الصرفند علي خليفة وفاعليات، قال باسيل: "في زمن القدس أول زيارة نقوم بها في المناطق اللبنانية تكون في الجنوب، إذ للمرة الثانية يظهر الجنوب ولبنان انهم المقاومون الفعليون وهم من يدافعون عن عروبة لبنان وعروبتنا وهم من يدافعون عن مقدساتنا".

أضاف: "من يتخلى عن القدس مشكوك بعروبته ولا احد يعاير لبنان، كفانا اتهاما بعروبتنا، مرة أخرى اثبتنا اننا نحن الذين حررنا ارضنا بقوتنا من اسرائيل ونحن الذين ندافع عن مؤسساتنا وعن حقوقنا ونحن العرب الحقيقيين والحاملين الهوية ومدافعين عنها. عندما نكون على ارض الجنوب نفكر بمسؤولية كبيرة تجاه الشهداء الذين سقطوا، وهم يجعلوننا نتحدث بهذا الكلام، نحن استقوينا بهم وبشهادتهم وبالقدرة عند اللبنانيين حتى يكملوا على الطريق عينها لاننا نؤمن ان هذه القضية هي قضية حق وقضية ايمان وقضية اذا خسرت نخسر جميعا ويخسر كل اللبنانيين بكل طوائفهم وتخسر كل القضية العربية لان جوهرها يذهب ولا يمكننا الا وان نتذكر الامام موسى الصدر الذي كلما كبرت صورته يبقى مكانها في قلبنا اكبر بكثير".

وتابع : "موسى الصدر أول من تجرأ ان يحكي عن نهائية الكيان اللبناني وقلائل تجرأوا على الحديث عن هذا الامر لان لبنان بنهائيته كوطن لا يمس بعروبة احد ولا يمس بعروبته، يقدر ان يكون وطنا كاملا وعربيا، وهذا الامر الذي برهناه وبرهنته المقاومة، انه يستطيع ان يجمع بين الاثنين وهذا الامر الذي برهناه اليوم نحن كلبنانيين انه عندما نكون متصالحين مع انفسنا ومع بعضنا ومتشاركين نسبق بعضنا بالدفاع عن قضايا الحق ولا احد يتخلف للدفاع عن هويتنا وقضيتنا التي هي اليوم قضية القدس. من هنا هذا التراكم التاريخي نحمله معنا لنقف هذا الموقف بفضل الامام موسى الصدر وبفضل الشهداء وبفضل وحدة اللبنانيين اليوم الذين اجتمعوا بشكل طبيعي، رئيس الجمهورية ورئيس المجلس، ودافعوا عن قضية حق على رئيس حكومتهم والتي تنتفي هنا قضايا الداخل بين بعضهم. ليس مهما، مهما اختلفنا، نختلف بالامس وفي الغد عندما تكون هناك قضية تمس لبنان الوطن بسيادته واستقلاله، كلنا نكون واحدا، والذي يراهن على انه يقسم بيننا، لا يعرفنا ولا يعرف ان درب الشهداء هو الذي يجمعنا".

وختم: "في القضايا الكبيرة سنبقى بجانب بعضنا البعض وسنكون اولاد الجنوب عندما يمس الجنوب، وسنكون اولاد موسى الصدر عندما يمس بنهائية الكيان اللبناني وسنكون مع بعضنا في المواجهة، وعندما نوضع بالمواجهة الكبرى نحن كلنا واحد، وعندما نترك لديموقراطيتنا وتعددنا وتنوعنا، هذا جمالنا فلنا ان نتنافس ونختلف ونعطي افضل ما لدينا حتى نعبر عن لبنان الديموقراطي المتنوع".

وكانت كلمة لخليفة رحب فيها بباسيل، ونوه بموقفه في الدفاع عن قضية القدس، وحيا رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري.

 

عقتنيت

بعد ذلك، واصل باسيل جولته في منطقة الزهراني حيث زار بلدة عقتنيت وعقد لقاء موسعا في قاعة كنيسة مار جرجس في البلدة، مع اهالي قرى الحجة والمعمرية وقناريت وجنجلايا وقنيطرة وخزيز، في حضور رئيس بلدية عقتنيت راجي هيكل وفاعليات البلدة.

وحرص باسيل على الاستماع الى الاهالي واحتياجاتهم ولا سيما الامور القضايا الانمائية، وقال: "نحن مع كل اللبنانيين لنبني دولة إذ لا يمكن ان نبني دولة لفئة بل للكل. هذا فهمنا للوطن وعملنا الذي نقوم به، لذلك نحن اليوم بينكم. نستطيع ان نفعل اكثر بكثير في بلدنا لبنان لان ثرواتنا كبيرة وهذا الامر ان شاء الله بقدرتكم ورغبتكم نستطيع ان نحول قدرتنا البشرية لقدرة سياسية لنحدث تغييرا سياسيا".

وختم: "هذه المنطقة بحاجة الى خطة انمائية متكاملة ونحن سنعمل على هذا الامر قدر الامكان".

وكانت كلمة لهيكل رحب فيها بزيارة باسيل، آملا ان "تبقى هذه الزيارات بشكل دوري".

MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING