HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

كبسولة "بحجم قرص الدواء" قد تنهي معاناة تنظير المعدة!

20
JUNE
2019
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

طور باحثون كبسولة روبوت بحجم قرص الدواء يمكن ابتلاعها وتوجيهها عبر الجسم باستخدام مغناطيس، على أمل إنهاء فحوصات التنظير المؤلمة.

وتُستخدم المناظير الداخلية حاليا – وهي أنابيب رفيعة وطويلة ومرنة مزودة بضوء وكاميرا- لنقل الصور من داخل الجسم إلى شاشة العرض الخارجية. وتساعد على إزالة الأورام الغدية واكتشاف الأمراض والسرطانات، التي تصيب الجزء العلوي من الجهاز الهضمي.

وغالبا ما يكون هذا الإجراء غير مريح، حيث يجري إدخال الأداة إلى أسفل الحلق أو عبر فتحة الشرج، وتُوصل بكبل خارجي.

ولكن الابتكار الجديد المسمى Sonopill، يُوّجه لاسلكيا عبر القولون باستخدام مغناطيس خارجي والذكاء الاصطناعي.ولتحقيق ذلك، يقوم المريض أولا بابتلاع كبسولة تنقل صورا حية من داخل المعدة والجهاز الهضمي. وتأتي الكبسولة بحجم قرص دواء كبير، حيث تخرج من الجسم بشكل طبيعي مع البراز.

ونجح فريق العلماء من إنجلترا وإسكتلندا والولايات المتحدة وكندا، في اختبار الأداة على الحيوانات الحية. ولكنهم قالوا إن هناك حاجة إلى مزيد من الضبط لتحسين النظام.

وقال معدو الدراسة: "إن أمراض الجهاز الهضمي عديدة وشديدة، وترتبط بزهاء 8 ملايين حالة وفاة سنويا في جميع أنحاء العالم، بسبب السرطانات ومرض التهاب الأمعاء. وعادة تُشخص وتُعالج أمراض الجهاز الهضمي باستخدام التنظير البصري المرن".

وأضافوا موضحين: "لقد حققنا وأظهرنا إمكانية التحكم المغناطيسي في حلقة مغلقة، باستخدام التغذية الراجعة بالموجات فوق الصوتية الدقيقة. وهذا أمر بالغ الأهمية للحصول على تصوير قوي في بيئة غير معروفة وغير مقيدة".

Daily Mail
MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING