search archives
HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

"داعش" يعلن الإستنفار العامّ.. والسبب؟

18
APRIL
2017
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-
أفاد مصدر محلي في محافظة نينوى بأن أحد أبرز مساعدي زعيم تنظيم "داعش" أبو بكر البغدادي قتل بنيران مجهولين وسط تلعفر غرب الموصل، وأن التنظيم أعلن حالة الاستنفار العام.
 
وذكر مصدر محلي، أن "مجهولين اغتالوا حسب الله القوقازي أو مايعرف بالأمير القوقازي قرب منزله وسط قضاء تلعفر غرب الموصل"، لافتا إلى أن "المنزل الذي يسكنه القوقازي يعود لضابط أمن جرى الاستيلاء عليه بعد سيطرة داعش على تلعفر عام 2014".
 
وأضاف المصدر أن "القوقازي والذي كان نادر الظهور في تلعفر يعد من مساعدي البغدادي"، موضحا أن مقتله دفع داعش إلى إعلان حال الاستنفار العام وبدء عمليات تمشيط واسعة في بعض الأحياء السكنية للبحث عن الجناة".
 
وتابع المصدر أن الاغتيالات المتكررة لقيادات بارزة في داعش بتلعفر التي تعد ثاني أهم معاقل التنظيم بعد الموصل تدلل على وجود خلافات عميقة في هيكيلية التنظيم دفعت إلى توترات عميقة بين أقطابه وسط شكوك بأن بعض الاغتيالات هي بالأساس داخلية وتأتي في إطار التصفية للاستحواذ على المناصب.
روسيا اليوم
MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING