search archives
HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

استيقظت من غيبوبتها بعد اسابيع لتتبلغ اجمل خبر في حياتها!

18
MARCH
2017
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-
تغيرت حياة جيما هولمس الشابة اليافعة المليئة بالنشاط والطاقة بشكل جذري بعد تعرضها لحادث سير كاد يودي بحياتها والذي وضعها طريحة الفراش في غيبوبة استمرت لأسابيع عدة مع تأكيد الأطباء أنها قد لا تستفيق منها.
 
 
جيما التي كانت تقود سيارتها ذات ليلة في شارع مزدحم بالسيارات اصطدمت بسيارة متوقفة بجانب الطريق مما أدى الى إصابتها بكسور بالغة في كل أنحاء جسمها وبخاصة في عمودها الفقري. والأسوأ أنها قد دخلت في غيبوبة لأسابيع عدة معلقة بين الحياة والموت.
 
لكن جيما خالفت كل التوقعات وكانت أقوى من اصاباتها البالغة واستفاقت من الغيبوبة بعد مرور أسابيع وشكل استيقاظها مفاجأة لكل من حولها بمن فيهم الأطباء لكن هذه المفاجأة لم تكن أبدًا بموازاة الخبر الذي كان بانتظارها.
 
اذ إنه وفي غضون الأسابيع التي أمضتها جيما في العناية الفائقة، اكتشف الأطباء أنها حامل وفي شهرها الثالث، لكنهم شككوا أيضًا باستمرار الحمل وبخاصة في وضع جيما الصحي الحرج. ولما استفاقت جيما تفاجأت بالخبر السار الذي كان بانتظارها لكن اصابتها البالغة في ظهرها كانت سببًا آخر للخوف على نفسها وعلى الطفل لأنها لن تستطيع تحمّل الولادة الطبيعية كما وأن العملية القيصرية ستكون صعبة للغاية في الوقت عينه.
 
الا أن جيما أبت أن تتخلى عن طفلها وحافظت على حملها طيلة الستة أشهر المتبقية منه لتلد طفلها بعد عملية قيصرية دقيقة تكللت أخيرًا بالنجاح فكانت نجاتها من الموت وولادتها بمثابة معجزتين من النادر أن تتحققا!
 
(3a2ilati)
MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING