search archives
HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

يوفنتوس يوقف طموحات برشلونة ويتأهل لنصف نهائي "التشامبيونزليغ"

20
APRIL
2017
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

أوقف يوفنتوس الإيطالي كل طموحات برشلونة الإسباني في تحقيق "ريمونتادا" جديدة في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعدما فرض عليه التعادل السلبي بدون أهداف، في المباراة التي جمعت الفريقين مساء اليوم الأربعاء على ملعب كامب نو ضمن منافسات إياب الدور ربع النهائي من المسابقة.

وتمكنت "السيدة العجوز" من التأهل لقبل النهائي الأوروبي، بفضل الفوز الكبير الذي تحقق في موقعة الذهاب بثلاثية نظيفة، إذ وقف دفاع يوفنتوس الصارم أمام هجوم برشلونة الذي تبادل لاعبوه إهدار الفرصة تلو الأخرى، ليترقب اليوفي خصمه في قرعة قبل النهائي المقررة مساء الجمعة.

فاجأ يوفنتوس مضيفه بالهجوم مبكراً بحثاً عن هدف يقتل المجريات، ومن أجل مباغتة لاعبي برشلونة، والذين عانوا منذ البداية من تحرّكات يوفنتوس، لكن تحرك برشلونة مع مرور الوقت وحاول التوغل والبحث عن ثغرات في دفاعات يوفنتوس لكن من دون جدوى.

مدرب برشلونة لويس إنريكي اعتمد في تشكيلة برشلونة على رباعي الدفاع سيرجي روبيرتو وجيرارد بيكيه وأومتيتي وألبا لحماية حارس مرمى الفريق تير شتيغن من الأخطار، فيما تشكل خط الوسط من الثلاثي بوسكيتس وراكيتيتش وإنييستا إضافة لثلاثي المقدمة سواريز وميسي ونيمار، في الوقت الذي زج فيه مدرب يوفنتوس أليغري رباعي الدفاع دانييل ألفيس وليوناردو بونوتشي وجورجيو كيلليني وأليكس ساندرو أمام الحارس بوفون، مقابل الاعتماد على المهاجم الوحيد غونزالو إيغوايين، والذي اعتمد على تمويله بالكرات من خماسي خط الوسط المكون من سامي خضيرة وميرالم بيانيتش وخوان كوادرادو وباولو ديبالا وماريو ماندزوكيتش.

ولم يهدأ يوفنتوس ولاعبوه في مشاغلة دفاعات الفريق الكتالوني التي أحسنت التصرف وإبعاد الخطر، في الوقت الذي حاول فيه راكيتيتش التسديد، لكن كرته علت المرمى، واشتد ضغط برشلونة مع مرور الوقت قبل أن يهدر نجم الفريق ميسي فرصة ثمينة أمام المرمى حين سدد إلى جانب القائم وتبعه نيمار بفرصة مماثلة.

واصل برشلونة محاولاته للوصول إلى شباك بوفون واحتج أصحاب الأرض كثيراً على حكم المباراة الهولندي بيورن كيبرز لعدم احتسابه الأخطاء، وتألق بوفون في إبعاد تسديدة ميسي مع انتصاف الشوط الأول، في المقابل أغلق دفاع يوفنتوس كل الطرق أمام هجوم برشلونة بل ونجح في الاعتماد على الهجوم الخاطف بقيادة كوادرادو وباولو ديبالا وماريو ماندزوكيتش ليصعب المهمة أكثر على برشلونة، لينتهي الشوط الأول سلبي النتيجة.

وعلى النقيض باغت يوفنتوس عبر لاعبه كوادرادو مرمى برشلونة بهجمة خطيرة، لكن الأخير أطاح بها إلى جانب المرمى، ليستفز لاعبي برشلونة الذين عادوا لتهديد بوفون، فسدد نيمار وميسي فوق المرمى ثم عاد ميسي ليسدد مجدداً كرة خطيرة مرت بجانب القائم، وواصل البرسا ضغطه ومرت الكرة الثابتة التي صوبها ميسي فوق الخشبات أيضاً.

وعانى برشلونة من سوء طالع غريب خلال المباراة، فقد أهدر نجومه العديد من الفرص وأشرك إنريكي الكاسير بديلاً لراكيتيتش لتعزيز تحركات خط الوسط لكن من دون جدوى، في ظل صلابة دفاعات يوفنتوس الذي لم يهدأ بدوره وواصل طلعاته الهجومية المباغتة لتسجيل هدف، لكن أغلب هجماته عانت من سوء التعامل من قبل مهاجميه.

وازدادت صعوبة مهمة برشلونة مع مرور الوقت، وكذلك مع دفع المدرب اليغري بمدافع جديد هو اندريا بارزالي لتعزيز الدفاعات، وبدا أن لاعبي برشلونة استسلموا تماما وارتفع الحمل البدني عليهم ليمر الوقت على الفريق الكتالوني من دون أن ينجح بتسجيل هدف واحد، وطالب لاعبو برشلونة بركلة جزاء لكن الحكم لم يحتسب شيئاً قبل النهاية التي أعلنت تعادل الفريقين بدون أهداف، ليتأهل يوفنتوس إلى قبل النهائي الأوروبي.

MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING