search archives
HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

بعد ما حصل مع ستيفن حداد.. مفاجأة صادمة من "عين دارة"!

20
APRIL
2017
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

نسرين يمين


بعد مواجهات عدّة شهدتها بلدة عين دارة من تشابك في الأيدي وإطلاق لأعيرة نارية بسبب التصدي "لمعمل الإسمنت"، تعرّض عضو البلدية المصور ستيفن حداد لإعتداء يقال إنّه ليس قضاء وقدر كما صوّر. 

 
فلدى عودته من عمله في زحلة، وبعد أن اصطدمت به سيارة كيا بيضاء اللون من الخلف، توقف حداد يمينا على طريق ضهر البيدر، وترجّل 3 رجال ملثمين وانهالوا عليه بالضرب المبرح وكأنّهم أرادوا قتله كما قال الطبيب الشرعي. وتعرّض حداد لـ15 جرحا في رأسه وإلى 5 كسور في أنفه.
 
 
وأشار مختار البلدة أنطوان بدر إلى أنّ الشبان قالوا لستيفن "كف عن تصوير "معمل الموت"، لافتا إلى أنّهم أخذوا هاتفه الخلوي".

 
وأكّد بدر في حديث خاص لموقع "الجمهورية" أنّ "البلدة ستقوم عند الساعة الخامسة من بعد الظهر بتحرك كبير قرب مخفر ضهر البيدر بالقرب من مكان الجريمة، استنكارا لما تعرّض له ستيفن حداد"، لافتا إلى أنّه سيتم "قطع طريق الشام وانتظروا مفاجأة صادمة". 
 
 
واعتبر أنّ ما حدث "زاد من إرادتنا وعزمنا وأكد مصداقيتنا"، مشيرا إلى أنّ "الآتي أعظم والله يسترنا من الإنفجار الكبير ومن الوصول إلى مرحلة "الدماء".

 
ويجدر الإشارة إلى أنّ بيار فتوش أصدر بيان يستنكر فيه ما حصل مع الشاب ستيفن حداد.
الجمهورية
MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING