search archives
HI,{{username}}
Manage account
Change password
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES

مسلحو معضمية الشام إلى إدلب

19
OCTOBER
2016
  • {{article.caption}}
  • {{article.caption}}
A
+
A
-
Print
Email
Email
A
+
A
-

كشفت مصادر أهلية من معضمية الشام لـ«الوطن» أن الاستعدادات لتنفيذ بنود مصالحة في المدينة الواقعة جنوب غرب دمشق، اكتملت وبات من المقرر أن يخرج مسلحوها الرافضون لتسوية أوضاعهم اليوم الأربعاء باتجاه محافظة إدلب شمال البلاد ما لم يستجد أي أمر طارئ.


وقدرت المصادر أن عدد الذين سجلوا أسماءهم للخروج من المدينة يتراوح بين 650 و750 مسلحاً وهو رقم مفاجئ وأكثر مما كان متوقعاً بالضعف تقريباً، على حين قام نحو 400 آخرين بتسوية أوضاعهم خلال الأسابيع الثلاثة الأخيرة بهدف بقائهم في المدينة من أصل نحو ألفين قد يجرون تسوية لأوضاعهم خلال الفترة المقبلة.


وقالت إن المسلحين الراغبين بالخروج ليسوا جميعهم من أهالي معضمية الشام بل ضمنهم مسلحون كانوا قد لجؤوا سابقاً إلى المدينة سواء من داريا أو حيي المزة وكفرسوسة الدمشقيين الأكثر قرباً إلى المعضمية، موضحة أنه يعيش في المدينة حالياً نحو 40 ألفاً من أصل أكثر من 60 ألفاً كان عدد سكان المعضمية قبل الأزمة.


وتسارع ملف إنجاز المصالحات حول العاصمة أخيراً، فبعد إغلاق ملف داريا، تم إنجاز الأمر في قدسيا والهامة، وحالياً في المعضمية، وسط معلومات بأن الملف سيتحرك قريبا نحو مدينة التل وأيضاً نحو بلدة زاكية بعد أن قام وفد من وجهائها بمقابلة المعنيين للتباحث بسبل تسليم الأسلحة وكيفية إنجاز التسوية.

الوطن السورية
MORE ABOUT
ADVERTISE HERE
comments powered by Disqus
JUST IN
TRENDING
HEADLINES
{{headlineCount}} new {{headlineCount == 1 ? 'update' : 'updates'}}
+ MORE HEADLINES
TRENDING